إطلالات عصرية استعادت سيلين ديون بها شبابها

استطاعت سيلين ديون  أن تعيد عقارب الساعة للوراء بالفعل باختياراتها العصرية الأكثر من رائعة، التي منحتها من جديد بريق وحيوية الشباب بعد غياب سنوات عن ساحة الأناقة بسبب مرض زوجها الذي أستمر لسنوات طويلة وبعد وفاته عادت بقوة وحماس لعالم الموضة واختارت أن تعتمد جميع الصيحات حتي الجريئة.


وبالرغم من أقتراب المطربة الكندية إلي عمر الخمسين ولكن استطاعت أن توصل إلي التوازن بين العصرية والأناقة دون الظهور بشكل متصابي، بل اختارت ما يناسب قوامها وعمرها من الصيحات الرائجة،  لتكون دليل رائع لكل امرأة خمسينية لا يقف العمر حاجزاً أمام أناقتها وعصريتها أيضاً.


وهذا ما يحرص عليه منسقين أزيائها مؤخراً عند أختيارهم إطلالاتها، مثل مواكبتها لصيحة البدل الرياضية اللامعة والأزياء القصيرة مثل الفساتين والتيورات القصيرة بالفعل منحتها عمر أصغر، وأيضاً الشق الجانبي الطويل والكتف المائل في الفساتين أضاف حيوية وأنوثة لطلتها، والسويت شيرت الفضفاض المطبوع مع السروال الرياضي عكس مظهر شبابي عصري، وجميعها قطع رائجة استطاعت أن تعتمدها بذكاء وبدرجات انيقة تناسب عمرها.



الوسوم
تعليقات فيسبوك
التعليقات
ما الذي يحدث لبشرتكِ عند النوم على وسادة من الحرير ؟
الرموش المغناطيسة أسهل و أسرع وسيلة للحصول عيون ساحرة