منزلكِ حتماً بحاجة إلى الديتوكس أيضاً




أصبح  مفهوم الديتوكس  منتشراً في الآونة الأخيرة فهو يعنى بعملية التنقية و التطهير ، و لم يقتصر الديتوكس على الصحة و تطهير الجسم من السموم بل أمتد ليشمل الديجيتال ديتوكس و هو تنقية تفاعلنا مع المحتويات الإلكترونية ، و كذلك الديتوكس المنزلي ، فالمنزل أيضاً تتواجد بة العديد من السموم التي لها تأثير مباشر على الصحة ، بل الأخطر من ذلك نجد أحياناً عدة أمراض كالحساسية تلازم أفراد المنزل و لا نعرف الأسباب .



وهنا يأتي دور تطهير و تنقية المنزل من السموم " ديتوكس " و هذا يختلف عن عمليات التنظيف اليومية للمنزل فالتنظيف يتضمن إزالة الأتربة و ترتيب المنزل لكن ديوكس المنزل يعمل على التخلص من المواد السامة في المنزل أو المكتب ، بتلكِ الخطوات البسيطة يمكنكِ الحصول عل منزل نظيف خالي تماماً من المواد السامة.




فتح النوافذ


علمياً يمكن أن يكون الهواء داخل المنزل أكثر تلوثاً بخمس مرات عن الهواء الخارجي ، خاصة في الخليج فنحن نعتمد كلياًعلى مُبردات الهواء و نتجاهل فتح النوافذ خاصة في الصباح و هذا أخطر ما يمكننا فعلة ، لذلك يجب فتح النوافذ و السماح بتجدد الهواء داخل المنزل .



تقليل المُنظفات


من أشد المواد السامة داخل منازلنا هي المُنظفات الكيميائية ، فهي خطر على الصحة لما تحدثة من تفاعلات ضارة يمكنها أن تصيبنا بالصداع أو الحساسية و كذلك لها مخاطر على الصحة الإنجابية و تتسبب في مشكلات التنفس ، فالمُنظفات التي تحتوي على الكلور يجب التخلص و استبدالها بوسائل طبيعية لتنظيف المنزل ، و بالطبع من الصعب التخلي عن جميع تلك المنظفات مرة واحدة ـ لذلك يجب حفظهم في مكان بعيد عن الأعين حتى لا نستخدمها كثيراً و التخلص منها تدريجياً .




مبيدات الحشرات


بالطبع أي مُركب كيميائي يعمل على قتل الحيوانات فهو لة تأثير ضار علينا ، فالعديد من الأبحاث أظهرت التأثير السلبي للمبيدات الحشرية على صحة الأنسان فهي تتسبب في مشكلات بالأعصاب و الحساسية و أحياناً الإختناق ، لكن ماذا نفعل لمواجهة الحشرات ! ، يجب أن نبحث عن مصدرها فهي تأتي معظمها من الحدائق بالمنزل أو من الخارج ، كما يجب الحصول على مساعدة من الشركات المختصة بالتخلص من الحشرات حتى لا نقوم بإستخدام مُفرط للمبيدات الحشرية في المنزل .



البلاستيك الضار


البلاستيك من المواد التي لا غنى عنها لكنهناك العديد من الأضرار الناجمة عنكثرة تواجد البلاستيك في المنزل  ، فيجب التخلص من الحقائب البلاستيكية و استبدالها بالحقائب الورقية الكرتونية ، كلك الإحتفاظ بالحقائب البلاستيكية في خزانة الملابس و التي تأتي من التنظيف الجاف يعمل على إلتصاق مادة  البيركلورثيلين بألياف الملابس و عندما نرتدي تلك الملابس فإننا نقوم بإستنشاقها مما يتسبب في تهيج العين و الصداع و مشكلات في التنفس و الرؤية ، كذلك الأوعية البلاستيكية لحفظ الطعام تقليص استخدامها بشكل تدريجي و إستبدالها بالأوعية الزجاجية .



الوسوم
تعليقات فيسبوك
التعليقات
حقيبة جديدة من بربري تنضم لخزانة المرأة الراقية
مسلسل بشر دراما سعودية جديدة تعتمد على تقنيات الدراما الأوروبية