معرض التصميم السرمدي .. لدار فان كليف أند آربلز



أعلنت دار المجوهرات الفرنسية الراقية «فان كليف أند آربلز» عن شراكة مع «أيام التصميم دبي» للسنة الرابعة على التوالي. وفي الدورة الحالية من معرض «أيام التصميم دبي»، تقدِّم «فان كليف أند آربلز» التي يقترن اسمها بالبراعة والحرفية العالية معرض «التصميم السرمدي» للمجوهرات الراقية والذي سيعرض فيه ما يزيد عن 80 تصميماً تجمع بين الرقيّ والأناقة الرفيعة. وسيضمّ المعرض ابتكارات من مجموعة Pierres de Caractère – Variations  إلى جانب تصاميم أيقونية كعقد زيب Zip. وفي خطوةٍ تسلّط الضوء على الأناقة السرمدية التي تتميز بها الدار، ستعرض أيضاً مختارات نادرة من مجموعة «فان كليف أند آربلز» الخاصة.

 

ومن خلال مجموعةPierres de Caractère – Variations، تكرّم الدار مرةً أخرى جمال الأحجار الكريمة ودرجات ألوانها الساحرة بكل ما تستثيره من شجن وأحاسيس. وتتألق التصاميم بفضل الأحجار الكريمة النادرة وألوانها المبهرة.وقد اعتبر هذا المزيج من المواد الذي اعتمدته الدار في الستينات والسبعينات مصدر إلهام وراء انسجامات جريئة اليوم، فيمثّل ارتقاءً جديداً في عالم المجوهرات والأناقة في انسجام تام بين الجرأة والامتياز.

 

كما يحتفي المعرض أيضاً بالرحلات التي قام بها جاك وكلود آربلز في أرجاء آسيا والهند خلال الستينات والسبعينات من القرن الماضي، وخلال تلك الفترة استحصل على بعض الأحجار الكريمة الملونة والاستثنائية.

 

ويعدّ عقد بايا فيردي  Baia Verde من أجمل تصاميم المجموعة وأهمها، ويتوّج بمجموعة من خمسة أحجار من الزمرّد من زامبيا، بزنة إجمالية تبلغ 33.26 قيراطاً، تزيدها جمالاً أطراف ناعمة من أحجار الترمالين الأشبه بالبارايبا. وقد استوحي اسم هذا العقد (الخليج الأخضر بالإيطالية) وألوانه من خضرة النباتات وزرقة مياه جوهرة الريفييرا الإيطالية بورتوفينو التي تحوّلت في الستينات من القرن الماضي إلى الوجهة المثالية لنخبة المجتمع.

 

ويستعيد طقم ميروليس Mherulis رحلةً إلى الهند تقتفي آثار كلود وجاك آربلز، فيجمع بين مجموعة من 15 حجر ياقوت بقصة الوسادة من الموزمبيق، تزن 39.30 قيراطاً. يحافظ الطقم على تقليد فان كليف أند آربلز في ابتكار القطع القابلة للتحول، بحيث يمكن التزيّن بالعقد والأقراط بأكثر من أسلوب كما يمكن فصل اللآلئ البيضاء عنها.

 

أما عقدPerles Mysterieuse  الجميل، فيكشف عن مجموعة غنية من المواد: الصفير، والألماس، والفيروز، واللؤلؤ المزروع (الاصطناعي). تتدلّى اللآلئ المزورعة بنعومة من النقوش المشغولة بتقنية ميستري ستينغ، فتخلق إنسجاماً أخاذاً وأنيقاً من اللون الأبيض وحتى الأزرق.

 

وتتألق مجموعة الأشعة الغنيةRayons Précieux  من الذهب الأصفر وقطع الألماس المستديرة بتدرّجٍ رائع من ألوان الشمس، من خلال مزيج من قطع الألماس وأحجار الصفير الصفراء وأحجار السبيسارتيت. ويشع العقد وقرطا الأذن بأبهى الألوان وأحلاها بفضل أحجار الماندارين الإجاصية الشكل بلونها البرتقالي النابض.

 

ومن بين التصاميم الرائعة المعروضة أيضاً قطعة استثنائية أخرى تحمل اسم Solitaire Deva من البلاتين المرصّع بماسة واحدة إجاصية الشكل بمواصفات DFL من 12.54 قيراطاً. هذه القطعة الجديدة من مجموعة تتميز بترصيعتها عالية الإبداع تأسر القلوب وتسلب الألباب وتستثير عاطفةً ليس لها مثيل.

 

كذلك تعرض الدار قطعاً مميزة، كعقد زيب أنتيك كونفيتي من الصفيرZip Antique Confettis Sapphires  الذي يحتفي بالتصميم المبتكر لعقد زيبZip  والذي أبصر النور للمرة الأولى في العام 1950 بناءً على اقتراح من دوقة ويندسور. هذه القطعة المميزة والقابلة للتحوّل المشغولة من الذهب الأبيض، تجمع بين الألماس بالقصة المستديرة، وقطع الصفير المستديرة، وخرز الصفير.

 

يتميز المعرض هذه السنة بقطع تاريخية ترتبط بعالمي الفن والتصميم. فمنذ العقد الأول من القرن العشرين، ابتكرت دار "فان كليف أند آربلز" تصاميم كثيرة ثمينة وأنيقة وجذابة أكثر منها عملية؛ هي أعمال حقيقية فنية للزينة. وقد تم اختيار كلّ قطعة ستقدّم في معرض "أيام التصميم دبي" بعين تقدّر القيمة التاريخية والفنية، والتصميم المفعم بالخيال، والحرفية العالية، والذوق الرفيع، والجمال الراقي.

 

من القطع الاستثنائية نموذج يخت فارونا المجهّز بسلك كهربائي لجرس كبير الخدم. وهو يجسّد نموذجاً مصغراً عن يخت "فارونا نيويورك" الذي صمم قرابة العام 1908. تعود ملكية المركب الشراعي الحقيقي لبحار أمريكي، وريث ثروة هائلة، وشخصية رائدة في المجتمع النيويوركي. صمم مجسم اليخت ليوضع على طاولة، وكان موصولاً بسلك كهربائي لاستدعاء كبير الخدم.

 

يترافق معرض المجوهرات الراقية مع عرض تصميم فريد يحمل توقيع المصمّم الناشئ والموهوب إيفان باراتي الذي تم اختياره من المنطقة بأسرها في مسابقة نظّمت بالتعاون مع «تشكيل» و«أيام التصميم دبي». وكان المتأهلون للمرحلة النهائية من مسابقة «جائزة الفنان الناشئ في الشرق الأوسط» قد تناولوا ثيمة «تصاميم وظائفية ومفاهيمية»، وقدَّموا استكشافاً للعلاقة الديناميكية بين العناصر الطبيعية والصناعية المستلهمة من التأثير المتبادل في ما بين الشكل والوظيفة والأبعاد الجمالية. ومن المقرّر أن تقدم دار "فان كليف أند آربلز" تصميم الفائز المعنون "Tiletable" خلال المعرض.

 

كما تدعو «فان كليف أند آربلز» كافة عشاق الجمال لمشاهدة الحِرَفيَّة الإبداعية والدقة المتناهية لمجموعة خبرائها: Mains d’Or™، وذلك خلال جلسة استعراضية حية تقيمها في جناحها ضمن المعرض حيث ستمثل فرصةً لسبر أغوار عالم الحرفي المبدع الخاص بدار "فان كليف أند آربلز". تبحث الجلسة الاستعراضية في التقنيات المعقدة لعملية صياغة المجوهرات الراقية، بما في ذلك تقنيات التشميع والصقل. كما أنّ الضيوف مدعوون أيضاً لمتابعة رحلة الحجر الكريم من خلال التقنية المبتكرة للترصيع بالأحجار، فتتيح لهم هذه التجربة العملية تقدير القيمة العالية والغنية لهذه الحرفة المبدعة.


زوروا المعرض ابتداء من 16 مارس وحتى 20 مارس 2015 لتتعرّفوا إلى "التصميم السرمدي" من فان كليف أند آربلز



الوسوم
تعليقات فيسبوك
التعليقات
أنهضي لمكافحة سرطان الثدي مع 10KSA برعاية الأميرة ريما بنت بندر آل سعود
كيف تنتقي العروس عطر زفافها؟